"ما هو هدفي"؟ إزالة الفردية للكشف عن شخصية أكثر عمقاً، محو أية علامة تحدد الهوية حتى الوصول إلى تنافذ بين الذكور والإناث، الفقر، التواضع، عدم الإبقاء على أية آثار زخرفة من أجل التقرّب أكثر فأكثر من النقاء، من الحقيقة، هذا المسار الداخلي الطويل..."

 

 

حاملة الكرامة، القوة والصفاء، رفيقة سفر مختلفة الجنس ودائمة الشباب، تدعونا منحوتات كلود جوستامون للتأمل في ذاتنا وفي العالم لمحاولة كتابة مستقبل أكثر انسجاماً وهدوءًا.